4 تموز 2022 م الموافق لـ 04 ذو الحجة 1443 هـ
En FR

المغترب :: آداب السفر

استحباب السفر يوم السبت وكراهته يومَي الجمعة والأحد



الفقيه: عن أبي أيوب الخرّاز وعبد الله بن سنان جميعاً، أنَّهما سألا أبا عبد الله عليه السلام عن قول الله عزّ وجلّ: ﴿فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلَاةُ فَانتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِن فَضْلِ اللهِ؟ فقال عليه السلام: الصلاة يوم  الجمعة، والانتشار يوم السبت.

الخصال: وقال أبو عبد الله عليه السلام: أُفٍّ للرجل المسلم لا يُفرغ نفسه في الأسبوع يوم الجمعة لأمر دينه فيسأل عنه.
الفقيه:
عن أبي عبد الله عليه السلام قال: من أراد سفراً فليسافر يوم السبت، فلو أنَّ حجراً زال عن جبلٍ في يوم سبتٍ لردَّه الله عزَّ وجلّ إلى مكانه.
الفقيه:
عن أبي عبد الله عليه السلام: قال لا تَخرج يوم الجمعة في حاجةٍ، فإذا كان يوم السبت وطلعت الشمس فاخرج في حاجتك.
الفقيه:
وقال عليه السلام: السبت لنا، والأحد لبني أميَّة.
الفقيه:
قال: ومن ألفاظ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: اللّهم بارك لأمَّتي في بكورها يوم سبتها وخميسها.
الخصال:
عن عمرو بن سفيان الجرجاني، رفع الحديث إلى أبي عبد الله عليه السلام أنّه قال لرجلٍ من مواليه: يا فلان، مالك لمْ تخرج؟ قال: قلت: جُعلت فداك، اليوم الأحد، قال: وما للأحد ! قال: الرجل: للحديث الّذي جاء عن النبيّ صلى الله عليه وآله وسلم، أنَّه قال: احذروا حدَّ الأحد، فإنَّ له حدَّا مثل حدِّ السيف، قال كذبوا كذبوا ما قال ذلك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، فإنَّ الأحد اسم من أسماء الله عزّ وجلّ... الحديث.
أقول1: هذا محمول على الجواز أو على التقيَّة، ويأتي ما يدلّ على المقصود.

*آداب السفر, سلسلة تراثيات إسلامية, نشر: جمعية المعارف الإسلامية الثقافية


1- صاحب القول هنا وفي سائر الموارد التالية من هذا الكتاب هو: المحدّث الشيخ محمّد بن الحسن الحرّ العامليّ.

09-02-2013 عدد القراءات 7428



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا