19 آب 2022 م الموافق لـ 21 محرم 1444 هـ
En FR

القائد الخامنئي :: الحرب الناعمة

الحرب الناعمة اليوم: السيطرة على الفكر والروح





إنّ هدف حرب العدوّ الناعمة وحربه الخفية اليوم ، هو أن يبعد الناس عن ساحة الجهاد والمقاومة، وجعلهم غير مبالين بالمثل العليا؛ هذا هو هدفهم. وهم يديرون هذه الحملات الإعلامية الواسعة والتي ينفقون عليها المليارات، لتحقيق هذا الهدف؛ وهو تيئيس الشعب الإيراني -الذي استطاع بمقاومته وصموده إفشال الكثير من مخططات القوى العالمية والأنظمة الكبرى– وإخراج هذا الشعب من الميدان. هذا هو الهدف. حتى حين يقوم الأعداء بالضغوط الاقتصادية، أو يمارسون الضغوط السياسية، أو الضغوط الأمنية فهذا هو الهدف. أما أن نتصوّر بأنّ العدو يريد شنّ حربٍ واحتلال جزء من أراضي البلد، فهذه أساليب قديمة؛ وهي غير مطروحة اليوم، والعدوّ لا يريد هذا. وحتى لو قام العدوّ اليوم بعمل عسكري -على سبيل الفرض– فسيسعى لتحقيق ذلك الهدف؛ أي السيطرة على الأجواء الفكرية والروحية للبلاد. وعندما يقوم بأعمال اقتصادية أو أمنية أو نفسية، أو يستخدم الفضاء الافتراضي والفضائيات وشبكات الإذاعة والتلفاز، أو يشغّل المبلّغين العملاء المرتزقة في جميع أنحاء العالم، فهو يسعى في كل تلك الأعمال وراء هذا الهدف.


* من کلمة الإمام الخامنئي خلال لقائه أعضاء اللجان المنظمة لإحياء ذكرى الشهداء في محافظتي "كهكيلويه" و"بوير أحمد" وخراسان الشمالية 2-10-2016 .
 

23-09-2019 عدد القراءات 1365



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا