http://www.almaaref.org/mrimages/rsslogo.gif http://www.almaaref.org/ شبكة المعارف الإسلامية http://www.almaaref.org/ شبكة المعارف الإسلامية ظرافة الميل القلبي في المرأة القرآن الكريم سعى لأن يتكلم مع الإنسان عن طريق الموعظة التي لها ارتباط مباشر بالقلب، وكذلك عن طريق الحكمة التي لها ارتباط غير مباشر بالقلب وإذا لم تصل قناة العقل والفكر إلى دهليز الدخول إلى القلب والذكر فلا فائدة لها، والنساء أكثر نجاحاً من الرجال في قسم القلب والميل والجذبة... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1974&supcat=6&type=0&subcatid=1507&cid=492&number=34&bb=73 معنى أن المرأة ريحانه ليس المراد من اللعب في الرواية هي أداة اللعب بل يعني أن المرأة ريحانة. هذه الريحانة لا تضيعوها ولا تتركوها بلا تكليف. الإسلام يأمر أولياء المدرسة، يأمر أولياء المنزل أن يهتموا بالبنات أكثر من البنين، إذا كان التكليف على البنت يبدأ ستة أعوام قبل الفتى... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1978&supcat=6&type=0&subcatid=1507&cid=492&number=34&bb=73 الاختلاط إنّ الاختلاط بشكل عامّ هو أرض خصبة للوقوع في الكثير من الانحرافات السلوكيّة والنفسيّة، التي قد تستدرج الإنسان على هذين المستويَين ليجد نفسه في لحظة ما قد فَقَدَ كلّ الدفاعات النفسيّة التي تقف في وجه وسوسات الشيطان والنفس الأمّارة بالسوء، وأصبح صريعاً تحت سلطة إبليس اللعين بعيداً عن الرحمة الإلهيّة... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=2552&supcat=6&type=0&subcatid=1507&cid=492&number=34&bb=73 الحياء والعفّة لقد قدّم القرآن الكريم نماذج من النساء الصالحات، وبيّن سلوكهنّ وصفاتهنّ، ومن بين هذه الصفات الحياء، يقول تعالى وَلَمَّا وَرَدَ مَاء مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِّنَ النَّاسِ يَسْقُونَ وَوَجَدَ مِن دُونِهِمُ امْرَأتَيْنِ تَذُودَانِ قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لَا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاء وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ ... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=2553&supcat=6&type=0&subcatid=1507&cid=492&number=34&bb=73 الحياء 1- قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "الحياء من الإيمان، والإيمان في الجنّة، والبذاء من الجفاء، والجفاء في النار". 2- قال الصادق عليه السلام: "الحياء نورٌ جوهره صدر الإيمان، وتفسيره التذويب عند كلّ شيء ينكره التوحيد والمعرفة". http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=2606&supcat=6&type=0&subcatid=1507&cid=492&number=34&bb=73 العفاف 1- عن أبي بصير قال: قال رجل لأبي جعفر عليه السلام: إنّي ضعيف العمل قليل الصيام ولكنّي أرجو أن لا آكل إلا حلالاً، قال: فقال له: أيّ الاجتهاد أفضل من عفّة بطن وفرج؟!.2- عن الإمام عليّ عليه السلام: الصبر عن الشهوة عفّة، وعن الغضب نجدة. http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=2608&supcat=6&type=0&subcatid=1507&cid=492&number=34&bb=73 العفّة والحياء ودورهما في بناء الشخصيّة يُمثِّل الحياء صفة يرغب بها الناس ويمتدحونها ويذمّون نقيضها، لما تستبطنه من ردع عن المعاصي والقبائح، ولما تؤدّي إلى الورع عن المعاصي، عرّفها بعضٌ بـ.. http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=10923&supcat=6&type=0&subcatid=1507&cid=492&number=34&bb=73 بناء المجتمع العفيف من خلال بناء الفرد يُمثِّل الحياء من الناس ركيزة أساساً للحياء من النفس والحياء من الله تعالى , فإذا ما استحى الإنسان من الآخرين امتنع عن فعل القبيح وإتيان النواهي واقتراف الرذائل. http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=10924&supcat=6&type=0&subcatid=1507&cid=492&number=34&bb=73 مكانة العفة والحياء ودوؤهما في بناء الشخصية لا شكّ أنّ الإنسان ذو بعدين ماديّ وروحيّ، وأنّ لكلٍّ منهما طريقة وأسلوباً يعمل الإنسان على تربيته وتنميته، وبهما تتقوّم إنسانيّة الإنسان، كما وتتفاوت ... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=10930&supcat=6&type=0&subcatid=1507&cid=492&number=34&bb=73 الاختلاط والزينة إذا كانت الغرفة مغلقة ولا يمكن لشخص آخر أن يدخلها، فهذا لا يخلو من إثارة أو تلذّذ أو ريبة فيحرم. أمّا لو كانت الغرفة مغلقة، http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11089&supcat=6&type=0&subcatid=1507&cid=492&number=34&bb=73 الموسيقى والغناء والرقص الغناء الذي يناسب مجلس أهل الفسق والفجور حرام سواء أكان مع موسيقى أو بدونها، وسواء أكان مع رقص أم لا، وسواء أكانت الفتاة بمفردها http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11092&supcat=6&type=0&subcatid=1507&cid=492&number=34&bb=73 مناقشة الرؤية الجديدة للفساد يقول دعاة الإصلاح إن للضوابط والأخلاق الجنسية القديمة عللاً وأسباباً غير موجودة في الوقت الحاضر، وبالتالي لا أثر لفاعلية تلك العلل في الوقت الحاضر. http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11101&supcat=6&type=0&subcatid=1514&cid=492&number=34&bb=73 مصدر الأخلاق العاطفية اهتمّ العلماء والفلاسفة بالبحث عن مصدر الأخلاق العاطفيّة، فأثارت اهتمامهم قضايا الحياء والعفّة والغيرة، فتساءلوا: هل أنّ مصدر هذه الغيرة مثلاً نوع من الحسد المعروف الذي أدانه البشر في كل زمان ومكان؟ أم أنّها أمر آخر؟ http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11102&supcat=6&type=0&subcatid=1514&cid=492&number=34&bb=73 الحب والعفاف تقدم أن مبدأ الحرية والديمقراطية يحكمان القضايا الأخلاقية، كما يحكمان المسائل السياسية، وهذا يعني أنْ يتعامل الإنسان مع غرائزه وميوله كحكومة ديمقراطية أثناء تعاملها مع جماهير الشعب بالصيغ العادلة. http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11103&supcat=6&type=0&subcatid=1514&cid=492&number=34&bb=73 الأخلاق العاطفية قد يستغرب بعض الناس ما في اعتقاد المسلمين من أنّ العلاقة بين الزوجين إحدى الأدلّة الواضحة على وجود الله سبحانه وتعالى، فقد جاء في القرآن الكريم قول الله تعالى... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11104&supcat=6&type=0&subcatid=1514&cid=492&number=34&bb=73 سماع وإسماع صوت المرأة ... هل أن سماع صوت المرأة جائز؟ أم لا؟... يجب رعاية نكتتين، الأولى هي انه هل أن سماع صوت المرأة جائز أم لا؟ والثانية: هل يجوز للمرأة أن تسمع صوتها للآخرين أم لا؟... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1991&supcat=6&type=0&subcatid=1510&cid=493&number=34&bb=73 كيف تبدأين رحلة التكليف؟ ندعوك لتجولي ببصرك الوادع في الكائنات من حولك، إنك ترينها وتلمسينها وتشمينها، تشعرين بها من خلال حواسك، ولكن هناك سؤال يطرحُ نفسَه: http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11088&supcat=6&type=0&subcatid=1510&cid=493&number=34&bb=73 التكليف عند الفتاة يجب على الفتاة القيام بواجباتها الشرعيّة عندما تصير مكلّفة من الناحية الشرعيّة، ويتحقّق التكليف إذا تحقّقت ثلاثة شروط: http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11090&supcat=6&type=0&subcatid=1510&cid=493&number=34&bb=73 مسائل فقهيّة لا يجب عليها قضاء الصلاة والصوم عنهما، ولكن بإمكانها أن تأتي بهما على نحو التبرّع، وهو أمر حسن. http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11093&supcat=6&type=0&subcatid=1510&cid=493&number=34&bb=73 منوّعات أن لا تكون حاملاً. وعدّة طلاق الحامل تنتهي عند وضعها. وفلسفة هذه العدّة واضحة، فما دام الجنين موجوداً فالعلاقة مع الزوج المطلِّق لا تزال موجودة، http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11098&supcat=6&type=0&subcatid=1510&cid=493&number=34&bb=73 ماذا تسأل الفتيات؟ ماذا تسأل الفتيات؟ http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11099&supcat=6&type=0&subcatid=1513&cid=493&number=34&bb=73 المرأة والجهاد المجتمع الإسلامي مجتمع رسالي اختاره الله تعالى لحمل أعظم رسالة وأكمل دين وهو الدين الإسلامي العظيم.. وبذلك يتحمل المجتمع الإسلامي مسؤولية إعلاء كلمة الله في الأرض وتطبيق شريعة الله في العالم... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1888&supcat=6&type=0&subcatid=1509&cid=494&number=34&bb=73 المرأة والتغيير والثورة ليس غريباً أن يتسلط الظلمة أو يستبد الطغاة، فنوازع الشر والفساد موجودة في أعماق نفس الإنسان وإذا ما انعدم الإيمان وتوفر المجال وأتيحت الفرصة، لأحد من الناس أن يتسلط على أبناء جنسه بغير حق وأن يحكم فيهم بالظلم والجور، فسوف لن يتورع عن ذلك ... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1889&supcat=6&type=0&subcatid=1509&cid=494&number=34&bb=73 المرأة ومسألة الجهاد ان المرأة تستطيع ان تتولى قسماً مهماً من مسألة الجهاد، لأن الجهاد ليس كله تواجداً في الخندق واطلاق رصاص. فرسم الخريطة وطرق المواصلات تعد من الاقسام المهمة للجهاد، بالإضافة إلى المساعدات التموينية خلف الجبهة وفي الجبهة وهل ان المتواجدين في الجبهة يعملون كلهم عملاً عسكرياً؟... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1999&supcat=6&type=0&subcatid=1509&cid=494&number=34&bb=73 العمل والجهاد إنّ أعمال الإنسان يمكن تقسيمها بشكل عام إلى ثلاثة أقسام:الأوّل: أعمال شخصيّة، لها علاقة بخصوصيّات الإنسان الفرد، كالعبادة التي يقوم بها لكماله الفردي، والاهتمام ببعض جوانبه الماديّة أيضاً من هيئة وممتلكات...الثاني: أعمال لها بعد عائلي، وتنقسم إلى قسمين، فبعضها يهتم بتأمين .. http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=2561&supcat=6&type=0&subcatid=1509&cid=494&number=34&bb=73 العمل إنّنا نعتقد أنّ‏ِ النساء في كلّ‏ِ مجتمعٍ بشري سالمٍ قادرات وعليهنّ‏ِ أن يجدن الفرصة لبذل الجهد والتسابق في مجال التقدّم العلمي والاجتماعي والبناء والإدارة في هذا العالم في حدود سهمهنّ. وفي هذا المجال ليس هناك أيّ‏ُ فرق بين المرأة والرجل http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11132&supcat=6&type=0&subcatid=1509&cid=494&number=34&bb=73 الجهاد إن الجهاد هو حالة اجتماعية عامة يعيشها المجتمع بكل شرائحه ويقوم كل فرد في المجتمع بدوره الجهادي ضمن ساحته وامكاناته الخاصة، فالرجل الذي يحمل سلاحاً وينطلق ويواجه العدو ويطلق النار عليه، http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11133&supcat=6&type=0&subcatid=1509&cid=494&number=34&bb=73 العلم يقول الإمام الخامنئي دام ظله: "البعض يظن أن الفتيات يجب أن لا يدرسن، إنه خطأ واشتباه.". لطالما اهتم الاسلام بالعلم والتعلم واعتبر العلم حياة الدين و... تُرى هل الدين مختص بالرجال دون النساء حتى تحرم النساء من حياته، فتمنع من العلم والتعلم؟ http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11134&supcat=6&type=0&subcatid=1509&cid=494&number=34&bb=73 المرأة والعلم ومهمة صناعة الإنسان المرأة والعلم ومهمة صناعة الإنسان http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=18047&supcat=6&type=0&subcatid=1509&cid=494&number=34&bb=73 السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام الزهراء فاطمة هي بنت محمد بن عبدالله صلى الله عليه وآله وخديجة بنت خويلد رضي الله عنها. ولدت من أكرم أبوين عرفهما التاريخ البشري، ولم يكن لأحد في تاريخ الإنسانية ما لأبيها من الآثار التي غيّرت وجه التاريخ، http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=11146&supcat=6&type=0&subcatid=1511&cid=496&number=34&bb=73 الصدِّيقة في القرآن الكريم أطلق القرآن الكريم وصف الصدِّيقة على السيّدة مريم بنت عمران عليها السلام، قال الله تعالى: مَّا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ. http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=12815&supcat=6&type=0&subcatid=1511&cid=496&number=34&bb=73 الصدِّيقة في أحاديث النبيّ صلى الله عليه وآله وسلم اللافت في الأحاديث الواردة عن الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم أنّه أطلق مصطلح الصدّيقة على السيّدة فاطمة الزهراء عليها السلام في قوله الوارد عنه صلى الله عليه وآله وسلم: "فاطمة هي الصدّيقة الكبرى، وعلى معرفتها دارت القرون الأولى" http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=12820&supcat=6&type=0&subcatid=1511&cid=496&number=34&bb=73 الشهيدة آمنة الصدر (بنت الهدى) ولدت الشهيدة الخالدة آمنة بنت آية الله السيد حيدر الصدر (بنت الهدى) عام 1356هــ 1937م في مدينة الكاظمية، في بيت عريق في العلم و الجهاد و التقوى. وكانت أصغر شقيقيها و اختهما الوحيدة. http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=12897&supcat=6&type=0&subcatid=1511&cid=496&number=34&bb=73 زوجة فرعون (مثلاً للذين آمنوا) يضرب لنا سبحانه وتعالى نماذج من النساء المؤمنات والكافرات بعد الحديث عن الجهاد فيقول: http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=16081&supcat=6&type=0&subcatid=1511&cid=496&number=34&bb=73 من هي السيدة فاطمة المعصومة؟ من هي السيدة فاطمة المعصومة؟ http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=18256&supcat=6&type=0&subcatid=1511&cid=496&number=34&bb=73 من هي السيدة تكتم؟ من هي السيدة تكتم؟ http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=18258&supcat=6&type=0&subcatid=1511&cid=496&number=34&bb=73 لماذا لم تتزوج فاطمة المعصومة بنت الإمام الكاظم عليه السلام؟ لماذا لم تتزوج فاطمة المعصومة بنت الإمام الكاظم عليه السلام؟ http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=18259&supcat=6&type=0&subcatid=1511&cid=496&number=34&bb=73 حول زواج السيدة خديجة بنت خويلد (عليها السلام) حول زواج السيدة خديجة بنت خويلد (عليها السلام) http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=18497&supcat=6&type=0&subcatid=1511&cid=496&number=34&bb=73 ورود السيدة المعصومة (عليها السلام) إلى قم المقدسة ورود السيدة المعصومة (عليها السلام) إلى قم المقدسة http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=18566&supcat=6&type=0&subcatid=1511&cid=496&number=34&bb=73 الإسلام وتغيير وضع المرأة لقد ولت عصور الجهل، واندحرت عهود الظلام التي سلبت فيها حرية المرأة، وهدرت كرامتها وكانت إنسانيتها محل بحث ونقاش.. وتخلصت البشرية من تلك القرون التي كان الفلاسفة والعلماء فيها يتجادلون حول المرأة: هل إنها روح أم لا ؟؟... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1883&supcat=6&type=0&subcatid=1512&cid=497&number=34&bb=73 المرأة والاهتمامات الزائفة بعد أن قطعت المرأة شوطا كبيرا من المعانات والنضال وتخلصت من عهود الجهل والظلام التي أذلتها واحتقرتها وسلبت إنسانيتها وصادرت كرامتها وحريتها . . بعد أن أصبحت إنسانة محترمة، لها مكانة الإنسان وكرامته وحريته، ببركات الرسالة الإسلامية وبفضل جهاد المرأة ونضالها... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1884&supcat=6&type=0&subcatid=1512&cid=497&number=34&bb=73 مسؤولية المرأة يوم كانت المرأة تعيش الإهانة والاحتقار في الماضي ويوم كانت إنسانيتها محل نقاش وموضع جدال، ما كان يتأتّى لها بالطبع أن تساهم في تسيير الحياة الاجتماعية، وما كان يمكنها أن تلعب دوراً ما في أحداث عصرها ومجتمعها... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1885&supcat=6&type=0&subcatid=1512&cid=497&number=34&bb=73 المرأة والموقف السياسي يوم كان المجتمع الإسلامي يعيش في ظلال الإسلام الوارفة ويخضع لمبادئه الحكيمة، ويطبقه تطبيقاً شاملاً صحيحاً.. يومها كان للمرأة شأنٌ عظيمٌ، ودورٌ كبيرٌ لم تحظ بمثله طوال التاريخ.. فقد توفر للمرأة في ظل الإسلام، وضمن المجتمع الإسلامي حرية اختيار الموقف السياسي الذي ينبع من ارادتها وقناعتها... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1886&supcat=6&type=0&subcatid=1512&cid=497&number=34&bb=73 المرأة في المجتمع الإسلامي كان للمرأة في مجتمع الإيمان دورها الاجتماعي الكبير، فهي تناقش قضاياها وتبحث مشاكلها على أعلى مستوى حيث كانت تذهب إلى الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم وهو يمثل أعلى سلطة روحية وسياسية وأرفع مكانة في الأمة... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1887&supcat=6&type=0&subcatid=1512&cid=497&number=34&bb=73 المرأة في التاريخ فكما أن الإنسان لوجود قريحة الاستخدام فيه يرى لنفسه حقاً أن يمتلك الأنعام وسائر الحيوانات الأهلية ويتصرف فيها كيفما شاء، وفي أي حاجة من حوائجه شاء، يستفيد من شعرها ووبرها ولحمها وعظمها ودمها وجلدها وحليبها وحفظها وحراستها وسفادها ونتاجها ونمائها، وفي حمل الأثقال... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1892&supcat=6&type=0&subcatid=1512&cid=497&number=34&bb=73 ماذا أبدع الاسلام في أمر المرأة؟ لا زالت الأمم بأجمعها في التاريخ تنظر الى المرأة نظرة سلبية، وتحبسها في سجن الذلة والهوان حتى صار الضعف والصغار طبيعة ثانية لها، عليها نبت لحمها وعظمها وعليها كانت تحيا وتموت، وعادت الفاظ المرأة والضعف والهوان كاللغات المترادفة بعدما وضعت متبائنة لا عند الرجال فقط بل وعند النساء... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1893&supcat=6&type=0&subcatid=1512&cid=497&number=34&bb=73 قيمومة الرجال على النساء المراد بما فضل الله بعضهم على بعض هو ما يفضل ويزيد فيه الرجال بحسب الطبع على النساء، وهو زيادة قوة التعقل فيهم، وما يتفرع عليه من شدة البأس والقوة والطاقة على الشدائد في الأعمال ونحوها فإن حياة النساء حياة عاطفية مبنية على الرقة واللطافة... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1894&supcat=6&type=0&subcatid=1512&cid=497&number=34&bb=73 شبهة نقصان إيمان المرأة يطرح أحياناً أن المرأة حرمت من بعض المزايا الدينية لأنها لا تستطيع أن تؤدي الفرائض الدينية في بعض أيام السنة. وهذا الأمر يحسب عامل نقص فيها. كما أشير لذلك في الروايات أيضاً، وفي نهج البلاغة ذكر أمير المؤمنين عليه السلام النساء بقوله:"معاشر الناس، إن النساء نواقص الايمان... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1972&supcat=6&type=0&subcatid=1512&cid=497&number=34&bb=73 ضرورة وجود المرأة والرجل في نظام الوجود جاء في القرآن الكريم أن الله تعالى يتولى نظام الخلق. لو فرض أن المجتمع الإنساني كله رجال. فمن هذا الفرض يأتي عدمه لازماً، لأنه إذا كان الجميع رجالاً، عند ذلك لا يكون هناك جميع، لأنه إذا لم يكن هناك امرأة فالرجل لا يستطيع وحده أن يكون مبدأ ظهور النسل... http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1973&supcat=6&type=0&subcatid=1512&cid=497&number=34&bb=73 عدم تأثير الذكورة والأنوثة في الخطابات الإلهية هذه المسألة بينت بشكل مفصل، وثبت أن المسائل القيمية ليس لها وصف ذكورة أو أنوثة. وقد بين القرآن الكريم هذا المعنى لفظاً ومعنى بشكل دقيق، وحكم بأن المسائل القيمية هي ما وراء الذكورة والأنوثة، وحكم أيضاً بأن موصوف هذه الأوصاف هي روح الإنسان، والروح لا هي مذكر ولا مؤنث. http://www.almaaref.org/maarefdetails.php?id=1975&supcat=6&type=0&subcatid=1512&cid=497&number=34&bb=73