8 كانون الأول 2019 م الموافق لـ 11 ربيع الثاني 1441 هـ
En FR

القائد الخامنئي :: فلسطين والمقاومة

نهج الإستسلام أضر بمقاومة الشعب الفلسطيني





إن الفرصة التي منحت لمسيرة الاستسلام كان لها آثار مخرّبة على مسار مقاومة الشعب الفلسطيني وكفاحه. بيد أن فائدتها الوحيدة هي إثبات عدم صحة فكرة «الواقعية» على الصعيد العملي.

المقاومة بديل مشروع الإستسلام
والآن، فإن الشعب الفلسطيني قد جرّب طوال العقود الثلاثة الماضية نموذجين متباينين وأدرك مدى ملاءمة كلٍّ منهما لظروفه. مقابل مشروع الاستسلام (أي مشروع التسوية التفاوضية) هناك نموذج المقاومة البطولية المستمرة للانتفاضة المقدسة الذي أتى بمكتسبات عظيمة لهذا الشعب:
أ ــ صحيح أن المقاومة لم تستطع بعدُ الوصول إلى هدفها الغائي أي تحرير كل فلسطين، بيد أن المقاومة استطاعت إبقاء قضية فلسطين حيّة.
ب ــ نجاح المقاومة في فرض حرب استنزافية على العدو، بمعنى أفشل الخطة الأصلية للكيان الصهيوني: وهي السيطرة على كل المنطقة


* كلمة الإمام الخامنئي في المؤتمر الدولي السادس لدعم الانتفاضة الفلسطينية 21/2/2017.
 

23-09-2019 عدد القراءات 133



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا