16 كانون الأول 2019 م الموافق لـ 19 ربيع الثاني 1441 هـ
En FR

محطات إسلامية :: الوحدة الإسلامية

عناصر الوحدة الإسلامية



يعتقد العلامة الشيخ محمد أبو زهرة رحمه اللّه تعالى، وكان من روّاد التقريب المصريين، أن الوحدة الاسلامية تتكون من عناصر ثلاثة لابد من تحققها لتتحقق في أقل صورها. وتلك العناصر - في رأي الشيخ - التوحيد الفكري والنفسي، ومنع التنازع بين الأقاليم الاسلامية اقتصاديا أو سياسيا أو حربيا، والعنصر الثالث إيجاد أسباب التعارف المستمر بين المسلمين آحادا بعد التعارف الجماعي.

ويعتقد (رحمه الله) أن التوحيد الفكري والثقافي والنفسي لا يحتاج الى إنشاء، ولكنه يحتاج الى توجيه وجمع، فإن الاصل قائم ثابت، وحيثما اتجهت الى بلد اسلامي، فانك تحس بأنس الاتفاق النفسي والفكري، وتجد الفكرة الجامعة قائمة، والامر الجامع لأساليب الفكر الاسلامي ثابتا، ولا يوجد بين أهل دين، أو أهل مذهب اقتصادي أو اجتماعي، مَن تتلاقى أفكارهم حول اتجاه معين لا يحول ولا يزول، كما تجده بين المسلمين.

ويتحدث المرحوم أبو زهرة عن ذكرياته في هذا المجال وما رآه في ندوة إسلامية من اجتماع المسلمين سنة وشيعة، وانعزال بعض الشواذ عن إجماع كل فرق المسلمين، ويقول:

"لقد قُدّر لي في الندوة الاسلامية الكبرى التي عقدت بلاهور أن ألتقي بالوفود التي نزحت من البلاد الإسلامية على اختلاف الطوائف فيها، فما وجدت نفرة فكرية بيني وبينهم، لا فرق في ذلك بين سنيّ وشيعيّ، ولا بين صيني وروسي وتركي، وإن كانت نفرة بيننا وبين أحد، فما كانت إلا بيننا وبين زنادقة هذا العصر الذين يتسمون بأسماء إسلامية كهذا الذي ينكر أحكام آيات المواريث، ويدعي أنها وقتية، أو كهذا الذي ينكر النبوة، وغيرهما ممن نبذ المسلمون في المؤتمر كلامهم .

ويدعو (رحمه الله) الى كومنولث إسلامي، ويجب قبل كل شيء على "كل أقليم من أقاليم الاسلام أن يتضافر مع غيره لإخراج الظالمين من أي أرض من أراضي الاسلام، إذ أنهم يسومون أهلها الخسف والذل والهوان، ويفرضون عليهم الطغيان، وإنا إن لم نفعل ذلك لانكون آخذين بمبادئ الاسلام، ولا نكون أمة واحدة، ولا مطيعين للقرآن".

رحم اللّه الشيخ محمد أبو زهرة، لقد كان يحمل هموم وحدة المسلمين مثل كل جماعة التقريب في القاهرة ومثل كل دعاة التقريب في العالم الاسلامي، ويفكر بشكل جاد في عناصر هذه الوحدة وسبل تحققها.

رسالة التقريب - العدد ١٥

21-11-2018 عدد القراءات 513



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا