18 تموز 2019 م الموافق لـ 15 ذو القعدة 1440 هـ
En FR

الأسرة والمجتمع :: بيني وبينك

الوقت



من المهم جداً في عصرنا الذي يتّسم بالسرعة ووجود الوسائل والوسائط التي تيسّر للإنسان أن يقوم بالكثير من الأمور، أن يحدّد أولوياته التي يجب أن يقوم بها، وإلا وجد نفسه يضيّع وقته وعمره في الكثير من الأمور التي ليس فيها فائدة، بل قد تجلب له العديد من المضار.

اعمل في الليل والنهار

قال الإمام علي عليه السلام: "إنّ الّليل والنّهار يعملان فيك فاعمل فيهما، ويأخذان منك فخذ منها"1. ويقول أيضاً: "إن أوقاتك أجزاء عمرك فلا تنفذ لك وقتاً إلا فيما يُنجيك"2.

الاستفادة من الوقت

لا يمكن الاستفادة الحقيقية من الوقت إلا عبر إدارته إدارة دقيقة، بشرط أن تكون إدارة مرنة أيضاً. ويقوم فنّ إدارة الوقت على خطوات محدّدة:

1- تحليل الوقت وتخطيطه: وهو عبارة عن كيفية استخدام الوقت بعد جمع المعلومات عن الأنشطة اليومية لمدّة أسبوع أو أسبوعين، ومراقبة أوقات الفراغ والعمل فيها. ثمّ يقوم بتحديد أولوياته في المستقبل، ويخصّص لها الوقت اللازم لأدائها.
2- تنظيم الوقت: حينما يدخل الإنسان في مرحلة تنفيذ الأولويات التي قام بتحديدها، فعليه أن يُحسِن تنظيم الوقت، وإزالة ما يشغله عن القيام بها.

يقول الإمام الكاظم عليه السلام: "اجتهدوا أن يكون زمانكم أربع ساعات: ساعةٌ منه لمناجاته، وساعة لأمر المعاش، وساعة لمعاشرة الإخوان الثقات، والذين يعرِّفونكم عيوبكم، ويخلصون لكم في الباطن، وساعة تخلون فيها للذَّاتكم، وبهذه الساعة تقدرون على الثلاث الساعات"3

الوقت هو العمل

عن أمير المؤمنين عليه السلام: "إنّ ماضي عمرك أجل وآتيه أمل والوقت عمل"4.

نصائح للاستفادة من الوقت

‌أ- لا تنزعج عند مجابهة المهمّات الكبيرة، ومهما كان العمل صعباً فبمجرد الابتداء به فإنّه سوف ينتهي.
‌ب- جزِّئ المشكلة الكبيرة؛ لكي يسهل إنجازها في وقت قصير.
‌ج- لا تقطع العمل وتنتقل إلى غيره إلا لضرورة، واحذر من التسويف.
‌د- قُل "لا" عند وجود المزاحم للعمل.
‌هـ- تعامل بحذر مع مضيِّعات الوقت، منها: الاستخدام المفرط للهاتف والانترنت في غير فائدة- سهرات الهزل والضحك الطويلة- الرغبة الزائدة في المثالية-حبّ الجدال والمناقشات- فقدان الرّغبة والملل- الفوضى- الطَّوارئ والمشكلات المفاجئة.

زيارة قبر الإمام الحسين عليه السلام تطيل العمر

عن الإمام الباقر عليه السلام: "مروا شيعتنا بزيارة قبر الحسين بن علي عليه السلام ؛ فإن إتيانه يزيد في الرزق، ويمدّ في العمر، ويدفع مدافع السوء"5.

من القلب!

أخي العزيز، إنّ الوقت هو رأسمالك الثّمين، فلا يصح أن تهدره على أمورٍ لا تنفعك في الدّنيا ولا في الآخرة.

تستطيع أن تستفيد من الوقت للقيام بكلّ ما تحبّ وتريد، فالوقت دائماً يتّسع لما تريد، ولكن الخطأ يحصل عندما لا تقوم بتنظيم الوقت ولا تخطّط لأولوياتك، فإنّ الكثير من الأمور سوف تلهيك وتسلبك عمرك من دون أن تشعر! فلتُشمِّرْ أذيال الهمّة ولتكن صاحب إرادةٍ حقيقيَّةٍ وعزمٍ على استغلال العمر في القيام بالتَّكاليف الإلهيَّة الملقاة على عاتقك.


1- تصنيف غرر الحكم، ص151.
2- المصدر السابق، ص159.
3- تحف العقول، ص409.
4- تصنيف غرر الحكم، ص159.
5- وسائل الشيعة، ج14، ص445.

01-07-2013 عدد القراءات 8185



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا