الدرس الرابع: بناء الفعل الماضي على السكون والضم

 أهداف الدرس:

1- أن يتعرَّف الطالبُ إلى بِناءِ الفِعْلِ الماضي على السُّكُونِ.
2- أن يتعرَّف إلى بِناءِ الفِعْلِ الماضي على الضّمِّ.


 37


حَوَاريّو الولاية

النصُّ:

أخذَ رسولُ الله صلى الله عليه وآله وسلم يدعو الناسَ إلى الدينِ الجديدِ, متحمّلاً في سبيلِ اللهِ تعالى أشدّ أنواعِ الأذى والاضطهادِ, فانتشرتْ أنوارُ هذا الدينِ في الجزيرةِ العربيّةِ وما حولها من بلادٍ.

وكانَ أوَّلَ المسلمينَ عليٌّ عليه السلام, ثمَّ أسلمَ عددٌ منْ أعظمِ رجالِ هذهِ الأمّةِ, كعمّار بنِ ياسرٍ وسلمانَ الفارسيّ وأبي ذرٍّ الغفاريّ والمقدادِ, الذين سمعوا كلامَ الرسولِ صلى الله عليه وآله وسلم ووَعَوا قولَه, وأُوتوا النعمةَ الكبرى إذ كانوا من خيرةِ أصحابِه صلى الله عليه وآله وسلم وخيرةِ أصحابِ وصيِّهِ أميرِ المؤمنينَ عليّ بنِ أبي طالبٍ عليه السلام.
 
هؤلاءِ هم حَوَاريّو النبيّ وحَواريّو عليٍّ عليه السلام الّذين ما وجدْتُ لهم في التاريخِ مثيلاً.

لَوْ طَفِقْتَ تَجوبُ الأرضَ، لَمَا رأيْت خَيْراً مِنهم، فَهمُوا حَقِيقةَ الإسْلامِ، وسَرَى في كيانِهم ورُوحِهِمْ، وعمِلُوا بهِ، فكَانُوا القُدوةَ والمثلَ الأَعْلَى.


 39


حولَ النصِّ:

أوّلاً: بِناءُ الفِعْلِ الماضي على السُّكُونِ:

نقرأ في النصّ هذا الفعلَ: "وجدْتُ"،"رأيْت".

- ما الذي اتَّصَلَ بهذا الفعلِ؟

اتَّصَلَ بهذا الفعلِ ضميرٌ مُتَحَرِّكٌ "التَّاءُ" وهو الفاعلُ.

- ما علامَةُ بنائه؟

علامةُ بنائهِ السكونُ: "وجَدْ + تُ"، "رأيْ + تَ".

- لِمَ اسْتُبْدِلَ السُّكونُ بالفَتْحِ في هذا الفِعْلِ, وقد مرَّ معنا في الدَّرس السَّابق أنَّ الفِعْلَ الماضيَ يُبْنَى في الأصْل على الفَتْحِ؟

لأنَّهُ لو حُرِّكَ آخِرُ الفعلِ بِالفَتْحِ لكانَ ثقيلاً على اللَّسان, لِتوالي ثلاثِ حَرَكاتٍ فيه "وَجَدَتُ", لِذلك اسْتُبْدِلَ السُّكونُ بِالفَتْح لِتَكونَ أخفَّ على اللَّسانِ.

- ما هي ضمائرُ الرَّفْعِ المُتَحَرِّكةُ؟

ضمائرُ الرَّفع المُتَحركة هي:
التَّاءُ المُتَحرّكةُ وفروعُها: "تُ" (لِلْمُتَكَلَِّمِ), (سَجدْتُ)، "تَ" (لِلْمُخَاطَبِ) (سَجدْتَ), "تِ" (لِلْمُخَاطَبَةِ) (سَجدْتِ), "تُمَا" (لِلْمُخَاطَبَيْنِ والمُخاطَبَتَيْن) (سَجدْتُما), "تُمْ" (للمُخَاطَبينَ) (سَجدْتُم), "تُنَّ" (للمُخَاطَباتِ) (سَجدْتُنّ), "نَا" (للمُتَكَلِّمينَ) (سَجدْنا), "نَ" (للغائباتِ) (سَجدْنَ).

تنبيه: مرادنا بالمتحرّك في مقابل الساكن.


- اســــــتنتـاج

يُبْنَى الفِعْلُ الماضي على السُّكُون إذا اتَّصَلَ به ضميرُ رَفْعٍ مُتَحَرِّكٌ.


  40


وضمائر الرفع المتحركة هي: (تَِ ُ المخاطبة - نا الجماعة - نون النسوة).

ثانياً: بِناءُ الفِعْلِ الماضي على الضّمِّ:

لاحظ الفعلَين: "سمعُوا" و"فهمُوا" و "عملوا".

- ما الذَّي اتَّصَلَ بِهِذه الأفعال؟

اتَّصَلَ بِكُلِّ فِعْلٍ منها ضميرُ الجماعةِ "الواوُ" وهو الفَاعِلُ.

- ما حرَكةُ آخرِ كلِّ فِعْلٍ منها؟

حُرِّكَ آخِرُ كُلِّ فِعْلٍ مِنْها بالضَّمِّ "سَمِعُ+ وا", "فَهمُ + وا"، "عملُ + وا".

- عَلِمْنا في الدَّرْسِ السَّابِقِ أَنَّ الفِعْلَ الماضيَ يُبْنَى في الأصلِ على الفَتْحِ, فَلِمَ اسْتُبْدِلَ الضَّمُّ بالفَتْحِ في هذه الأفعال؟

امْتَنَعَ بِنَاءُ آخِرِ الفِعْلِ على الفَتْحِ لِوُقُوع "الواوِ" بَعْدهُ (والواو حَرْفُ مَدٍّ يسْتَوْجِبُ أَنْ يَكُونَ ما قَبْلَهُ مضموماً).

- اســــــتنتـاج

 يُبْنَى الفِعْلُ الماضي على الضَّمِّ إذا اتَّصَلَتْ بِهِ "واو الجماعةِ".


ثالثاً: علامة الفعل الماضي:

- كيف نتعرّف على الفعل الماضي؟

- نتعرّف عليه من خلال وضع "ت" المتحرّكة في آخره، أو تاء التأنيث المفتوحة.

-
هل كلّ فعل يقبل الـ"ت" المتحرّكة في آخره، أو تاء التأنيث المفتوحة؟

- كلا, فهذه علامة خاصّة بالفعل الماضي.


 41


- أعطني أسئلة:

- وَجَدَ وجدتَ، وجدتُ، وجدتِ، وجدَتْ، أمّا الفعل المضارع (الآتي ذكره) فلا يصحّ أن نقول (يجدتُ)، وكذلك فعل الأمر (الآتي)، لا يصحّ أن تقول مثلاً: (إلعبْتُ).

- اســــــتنتـاج

علامة الفعل الماضي أن يقبل في آخره التاء المتحرّكة، "قرأتُ"، "وجدْتُ". أو تاء التأنيث المبسوطة وجَدَتْ.


رابعاً: بِناءُ الفِعْلِ الماضي على الضَّمِّ المقَدَّرِ:

وردَ في النصّ الفعلُ "أُوتوا".

- كيفَ كان الفِعْلُ قَبْلَ اتّصَالِ "الواو" بهِ؟

كان مَبْنياً على الفَتْحِ: "أُوتيَ".

- وعلى أَيِّ شيءٍ بُنِيَ حِينَ اتَّصَلَت بِهِ "واو الجماعة"؟

حِين اتَصَلَت بِهِ "واو الجماعة" بُنِيَ على الضَّمِّ, فَقيلَ: "أُتِيَ + وا = أُوتِيُوا".

- لِمَ أَصبحَتْ "أُوتُوا"؟

بِما أَنَّ الضَّمَّ يُستَثْقَلُ على "الياء" لِكَونها حَرْفَ عِلَّةٍ, سُكِّنَتْ ونُقِلَ الضمُّ إلى الحَرْفِ الذي سَبَقَها وهو "التَّاءُ", فقيلَ: "أُوتُيْوْا", فاجْتَمَعَ حَرْفا عِلَّةٍ سَاكِنانِ هما: اليَاءُ (الحَرْفُ الأَخيرُ في الفِعْلِ) والواوُ. فَحُذِفَ الأَوَّلُ (الياءُ) مَنْعاً لالْتِقَاءِ السَّاكِنَيْنِ, فَقِيلَ: "أُوتُوا", وظَلَّ الضَّمُّ على "التَّاءِ" لِيَدُلَّ على اليَاءِ المحذُوفَةِ.

- كيفَ نُعْرِبُ هذا الفِعْلَ؟

أُوتُوا: فِعْلٌ ماضٍ مَبْنيٌّ على الضَّمِّ المُقَدَّرِ على الياءِ المَحْذُوفَةِ لاتَّصالِهِ بواو
 


  42


الجماعةِ. والواو: ضميرٌ مُتَّصِلٌ مَبْنيٌّ على السُّكونِ في محلِّ رَفْعِ فاعِلٍ.

كما ورد في النصّ الفعلُ "وَعَوا".

- كيفَ كان الفِعْلُ قبْلَ اتَّصَال "الواو" بِهِ؟

كان "وعَى", مَبْنِياً على الفَتْحِ المقَدَّرِ على الألِفِ, مَنَعَ مِنْ ظُهورِهِ التَّعَذُّرُ.

- وعلى أَيِّ شَيٍٍ بُنِيَ حين اتَّصَلَت بِهِ "واو الجماعة"؟

حين اتَّصَلَت بِهِ "واو الجماعة" "وَعَى + وا" اجْتَمَعَ حَرْفا عِلَّةٍ ساكِنانِ (هما الألِفُ في آخِرِ الفِعْلِ والواوُ) فحُذِفَ الأَوَّلُ مَنْعاً لالتِقَاءِ السَّاكِنِيْنِ, وظَلَّ الفَتْحُ على العين لِيَدُلَّ على الألِفِ المَحْذُوفَةِ.

- اســــــتنتـاج

يُبنى الفِعْلُ الماضي المعتلّ الآخر على الضَّمِّ المُقَدَّرِ إذا اتَّصَلَت بِهِ "واوُ الجماعَةِ".
 


  43


احـــفـــظ

1 - علامة الفعل الماضي أن يقبل التاء المتحرّكة في آخره.

2 - يُبْنَى الفِعْلُ الماضي على السُّكُونِ العارِضِ إذا اتَّصَلَ بِهِ ضَميرُ رفْعٍ مُتَحَرَّكٌ. وضَمَائِرُ الرَّفْعِ المُتَحَرَّكةُ هِي: "تُ", "تَ", "تِ" (وفروعها), "نَ" (النسوة), "ن": "كتَبْتُ", "دَرَسْنَ", "رَأَيْنَ".

3 - وهو يُبْنَى على الضَّمِّ إذا اتَّصَلَتْ بِهِ "واو الجماعة".

- ويَكون الضَّمُّ ظاهراً إذا كان الفِعْلُ صحيحَ الآخرِ: "فَرِحُو".
- ويكون مُقَدَّراً على الألف المحذوفة إذا كان مُعْتلَّ الآخر بالألف المُنْقَلِبة عن واوٍ: "دَعَو", أو عن ياءٍ: "رَمَو".
- ويكونُ مُقَدَّراً على "الواو" المحذوفة إذا كان مُعْتَلَّ الآخر بالواو: "سََرُو", أو على الياءِ المحذوفةِ إذا كان مُعْتَلَّ الآخرِ بالياءِ: "نَسُو".
 


  44



  45



عن النبيِّ صلى الله عليه وآله وسلم أنّه قال: "يقولُ اللهُ عزَّ وجلَّ: ما منْ مخلوقٍ يعتصمُ بمخلوقٍ دوني إلّا قطَعْتُ أسبابَ السماواتِ والأرضِ من دونه, فإنْ سألَني لم أُعطِهْ، وإنْ دعاني لم أُجِبْهُ, وما منْ مخلوقٍ يعتصمُ بي دونَ خَلقي إلّا ضمنَتِ السماواتُ والأرضُ رزقَه, فإنْ سألني أعطيتُه، وإنْ دعاني لأجبتُه, وإنْ استغفرَني غفرْتُ له".

1- دُلَّ على الأفعالِ الماضيةِ المبنيّةِ على الفتْحِ.
2- دُلَّ على الأفعالِ الماضيةِ المبنيّةِ على الضمِّ واذكرْ السببَ.
3- هل يوجدُ في النصّ فعلٌ ماضٍ مبنيٌّ على الفَتْحِ المقَدَّرِ على الألِفِ؟
4- أعربْ الجملةَ التاليةَ: "غفرتُ لهُ".

 


  45